تسجيل الدخول
الجمعة 19 يوليو 2019  |   | 

أخبار الجامعة

تنظيم ملتقى فعاليات اليوم العالمي للتطوع بجامعة الأمير سلطان

الأربعاء 06 ديسمبر 2017

​​​​​​

بحضور وكيل الجامعة ونائب مدير عام الدفاع المدني

تنظيم ملتقى "فعاليات اليوم العالمي للتطوع" بجامعة الأمير سلطان

 

بحضور سعادة وكيل الجامعة للشؤون الإدارية والمالية الدكتور سعد بن صالح الرويتع وسعادة نائب مدير عام الدفاع المدني اللواء حمد بن عبدالعزيز المبدل، أقيم بجامعة الأمير سلطان صباح يوم الثلاثاء 17 من ربيع الأول 1439هـ الموافق 5 ديسمبر 2017م، ملتقى اليوم العالمي للتطوع الذي نظمته المديرية العامة للدفاع المدني بالتعاون مع جامعة الأمير سلطان تحت شعار "المتطوعون أول المستجيبين هنا, وفي كل مكان" وذلك في المسرح الرئيس بالجامعة.

الملتقى يهدف إلى  دعم وإثراء العمل المدني التطوعي لمواكبة الاحتفال باليوم العالمي للمتطوعين الذي يصادف الخامس من ديسمبر من كل عام، حيث يحتفل متطوعو العالم بيومهم العالمي .

 

بدأ حفل افتتاح أعمال الملتقى بآيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى وكيل الجامعة للشؤون الإدارية والمالية كلمة افتتاحية رحب فيها بمنسوبي الدفاع المدني المشاركين في أعمال الملتقى وكافة الحضور  .

وقال: إن استضافة الجامعة لهذه الفعالية يأتي استمرارا للتعاون المثمر بين الجهتين في كل ما يسهم في توعية الجمهور ويرفع مستوى اهتمامه بالقضايا التي تهم الأمن المجتمعي.

 

مؤكداً اعتزاز الجامعة بالشراكة مع المديرية العامة للدفاع المدني التي تتحمل مسؤولية كبيرة في الحفاظ على مكتسبات الوطن وسلامة أبنائه والمقيمين به، وذلك في إطار المسؤولية الاجتماعية للجامعة تجاه المجتمع بكل مكوناته .

ثم استعرض سعادة وكيل الجامعة نماذج من إنجازات الجامعة وجهودها في خدمة المجتمع التي جعلتها ركناً أساساً في رسالتها، بل إنها هي أول جامعة سعودية تدرج ضمن مقرراتها برنامجا أكاديميا حول العمل الخيري الاستراتيجي وأهمية التطوع في دعم الأعمال الخيرية التنموية والطرق الحديثة في إدارته وتسويقه على أسس علمية بالتعاون مع جامعة نورث إيسترن الأمريكية ومؤسسة الملك خالد الخيرية ورجل الأعمال خالد الجفالي وحرمه ألفت المطلق، منوهاً أيضا بالإنجازات التي حققها برنامج الملك سلمان للتعليم من أجل التوظيف الذي يعد أهم البرامج التدريبية المجانية الموجهة للسعوديين من خريجي وخريجات الجامعات والكليات الحاصلين على درجة البكالوريوس ويعانون من البطالة نتيجة عدم ملاءمة التخصصات التي درسوها لاحتياجات سوق العمل؛ حيث خرجت الأكاديميات التابعة للبرنامج حتى الآن مئات الشباب الذين يحملون شهادات مهنية عالمية مكنتهم من تبوأ مكانة مرموقة في الشركات الكبرى وفي أجهزة الدولة المختلفة.

 بعد ذلك ألقى سعادة نائب مدير عام الدفاع المدني كلمة عبر فيها عن شكره لجامعة الأمير سلطان لمشاركتها الفاعلة في تنظيم ملتقى "فعاليات اليوم العالمي للتطوع"، واستضافة فعالياته في إطار برامج التعاون والشراكة بين المديرية العامة للدفاع المدني والجامعة، لتعزيز المسؤولية المجتمعية، مثمنا مشاركة الفرق التطوعية في إثراء فعاليات الملتقى.

بعد ذلك ألقى طالب القانون بالجامعة سلطان بن سليمان العمرو كلمة بالنيابة عن زملائه تحدث فيها عن الأهداف السامية للعمل التطوعي وما يوفره من حوافز للشباب والشابات للإبداع، وتنمية الحس بالمسؤولية وتحفيز روح المبادرة لديهم. إضافة إلى أنه يساعد الشباب على اكتشاف إمكانياتهم وإطلاق طاقاتهم واستثمار وقتهم بصورة مفيدة من خلال المشاركة في أنشطة تسهم في إحداث فرق إيجابي في مجتمعاتهم.

ثم استعرض بعضا من الأعمال التطوعية لزملائه بالجامعة كمبادرات نادي عون الطلابي الخيرية مثل تنظيم فعالية "الفن عطاء" لسنتين متتاليتين حتى الآن، حيث كان ريع التذاكر في المرة الأولى لجمعية إنسان لرعاية الأيتام، وفي المرة الثانية كان ريع التذاكر لجمعية سند للأطفال مرضى السرطان. وكذلك برامج نادي "متطوعو سلطان" كبرنامج: تعليم يتيم، وكسوة الشتاء، وزيارات دار المسنين والمسنات، وزيارة دار الرعاية الاجتماعية. هذا بالإضافة إلى تنفيذ برنامج اليوم العالمي للتطوع الذي أقامته وزارة العمل والتنمية الاجتماعية على مستوى المملكة، حيث نفذ طلاب وطالبات الجامعة البرنامج على مستوى الرياض.

بعد ذلك بدأت فعاليات الملتقى الذي تخلله العديد من المحاضرات والبرامج والأنشطة، من بينها محاضرة للدكتور صالح السحيباني عن التطوع في رؤية 2030، وأخرى للدكتور عمر العمر عن التطوع في الشريعة الاسلامية، كما ألقى الدكتور محمد زمرمي كلمة بعنوان "التطوع استجابة.

وفي نهاية الملتقى تم تكريم المتحدثين والفرق التطوعية والأفراد المتطوعين المشاركين في أعمال الملتقى.

 

​