برعاية الأمير ابن عياف

الجامعة تنظم الملتقى الرابع لطلاب الثانوية العامة

الدكتور اليماني: الإقبال الكبير على الملتقى يدل على المكانة المتميزة لجامعة الأمير سلطان

الحسيني: الملتقى دليل إرشادي لطلاب الثانوية العامة لاتخاذ قرار يمثل أحد أهم القرارات في حياتهم ألا وهو اختيار التخصص والجامعة

الطلاب: الجامعة تترك انطباعاً جيداً لكل من يزورها ولكل من يدرس فيها

تغطية: طارق حسن- حمد الحركان

برعاية صاحب السمو الأمير الدكتور عبد العزيز بن محمد بن عياف، رئيس مجلس أمناء جامعة الأمير سلطان نظمت الجامعة الملتقى الرابع لطلاب الثانوية العامة بمنطقة الرياض خلال الفترة من 26- 29/5 /1434هـ الموافق 7- 10/4/ 2013م.

ويهدف الملتقى الذي شهد إقبالاً كبيرًا على مدى أربعة أيام إلى التعريف بالجامعة وتخصصاتها العلمية، وما تتيحه من فرص لطلابها بما في ذلك المنح الدراسية التي تقدمها الجامعة من خلال برنامج الأمير سلمان للمنح التعليمية وبرامج التعليم التعاوني المتميزة التي تتيح من خلالها للطلاب ممارسة ما تعلموه عملياً في أفضل بيئات العمل، وتمكينهم من الحصول على عروض التوظيف التنافسية المميزة من أكبر وأفضل المؤسسات والهيئات العامة والخاصة.

مستقبل ثري

وأوضح الدكتور أحمد بن صالح اليماني مدير الجامعة أن الجامعة تهدف من خلال إقامة هذا الملتقى كل عام إلى إطلاع الطلاب الخريجين من المرحلة الثانوية على التخصصات التي تحتاج إليها سوق العمل والتي توفرها لهم جامعة الأمير سلطان ليتخذوا القرار الصحيح الذي سيحدد مستقبلهم الوظيفي، ولقد سررنا كثيراً بالإقبال الكبير الذي حظي به الملتقى منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الأول من طلاب الثانوية وأساتذتهم، وهذا يدل على المكانة المتميزة التي وصلت إليها جامعة الأمير سلطان بين الجامعات المحلية والعالمية.

متابعة مستمرة

وقال إن كل طالب لا شك أنه يطمح إلى أن يكون مستقبله ثرياً بالعطاء، وما يشكل مستقبل الطالب في واقع الأمر هو جودة ما يتلقاه من تعليم ومهارات تطور قدراته، وقد أولت جامعة الأمير سلطان منذ تأسيسها، بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الرياض الخيرية للعلوم- المظلة النظامية للجامعة، ومتابعة مستمرة من صاحب السمو الأمير عبد العزيز بن محمد بن عياف، رئيس مجلس أمناء جامعة الأمير سلطان، أولت جودة العملية التعليمية جل اهتمامها فاستطاعت أن تتمكن من تخريج كفاءات من الطلاب الذين استطاعوا أن يثبتوا تميزهم في سوق العمل، فكانوا مصدر فخر لجامعة الأمير سلطان.

معلومات وافية

وأشار إلى أن إدارة الجامعة وجهت وحدات الجامعة وأقسامها المختلفة لعرض معلومات وافية تهم خريجي الثانوية عن جميع البرامج التعليمية والتخصصات التي تتيحها الجامعة لهم، لكي يتمكن طلاب الثانوية العامة وأولياء أمورهم ومشرفو المدارس من التعرف على البدائل التخصصية المختلفة وما يميز كل تخصص عن الآخر، ولكي يطلع الطلاب على تجربة زملائهم الذين سبقوهم في الدراسة في جامعة الأمير سلطان والفرص المستقبلية التي تنتظرهم.

أعداد كبيرة

ومن جانبه قال الدكتور عبد الله بن صغير الحسيني مدير عمادة شؤون ال ومن جانبه قال الدكتور عبد الله بن صغير الحسيني مدير عمادة شؤون الطلاب: يعد هذا الملتقى دليلاً إرشادياً لطلاب الثانوية العامة لاتخاذ قرار يمثل أحد أهم القرارات التي سيتخذونها خلال حياتهم، ألا وهو قرار اختيار التخصص الدراسي والجامعة التي سيلتحقون بها بعد التخرج حتى يحظوا بأفضل فرصة تشبع رغباتهم في تحقيق العلم والمعرفة وتنمي مهاراتهم وتطور قدراتهم وتمكنهم من تحقيق النجاح في مستقبلهم العملي والوظيفي.
وأضاف: امتلأ بهو الجامعة طيلة الأيام الأربعة للملتقى بأعداد كبيرة من الزائرين من الطلاب والأساتذة الذين جاؤوا للاطلاع عن كثب على البرامج والتخصصات العلمية المتاحة في الجامعة وفرص المنح الدراسية التي تشمل منح المتفوقين والمتميزين من الطلاب.

جامعة مبهرة

وتحدث عدد كبير من الطلاب وأساتذتهم عن انطباعاتهم عن الملتقى والتخصصات التي وفرتها الجامعة، فقال الطالب رمضان علي عبد الوهاب من مدارس المنهاج الثانوية الأهلية: إنها الزيارة الأولى لي لجامعة الأمير سلطان، فهي جامعة مبهرة وتملك إمكانات عالية جداً، فقد تبين لنا ذلك من خلال مشاهدة الفيلم الوثائقي المصاحب للملتقى والتقائنا بعدد كبير من خريجي الجامعة.
وأضاف: أكثر ما يلفت الانتباه هو تنظيم الجامعة وتنسيقها، مشيراً إلى أهمية تفعيل دور التعريف بالجامعة بوضع منشورات ومطويات في بعض المدارس البعيدة.

سمعة طيبة

ويقول أستاذ مادة الأحياء بمدارس السفراء الأهلية محمد مصطفى إن الجامعة ينقصها زيادة الأقسام بحكم تخصصي في مادة الأحياء، مشيراً إلى أن أكثر ما لفت انتباهه في الملتقى هو وجود قسم التدريب التعاوني بالجامعة الذي يتيح للطالب فرصة التدريب ومن ثم الحصول على فرصة العمل بسرعة إذا أثبت جدارته خلال فترة التدريب، ومضيفاً أن السمعة الطيبة التي تتمتع بها جامعة الأمير سلطان في سوق العمل هي التي جذبتهم لحضور الملتقى.

جامعة أنيقة

ويبدي الطالب فهد القرني من مدرسة الأبناء بكلية الملك عبدالعزيز الحربية في العيينة إعجابه بالجامعة قائلاً: إن أكثر ما أعجبني في الجامعة هو التخصصات خصوصاً التخصص الجديد (إدارة الطيران)، مشيراً إلى أنه ليس من سكان الرياض ولم ير جامعة الأمير سلطان من قبل، وأنه من خلال هذا الملتقى وجدها جامعة أنيقة ومناسبة ليبني الطالب مستقبله معها.

أشياء جاذبة

وقال مشعل صالح الحناكي من مدارس شمس الأهلية وهو أحد الفائزين بإحدى الجوائز إنه تعرف من خلال هذه الزيارة على كلية الحاسب الآلي التي يرغب الالتحاق بها.
أما قال محمد الحناكي من مدرسة أضواء الرياض، فقال هذه الزيارة هي الأولى لي لجامعة الأمير سلطان، مشيراً إلى أن الجامعة بها تخصصات ممتازة، معبراً عن أمله في أن تضم كليات الطب والقانون إلى تخصصات الجامعة.

صرح عظيم

وقال الأستاذ عبد السميع محمد رائد النشاط في ثانوية الغد الأهلية: سعدنا بهذه الزيارة الأكاديمية، فقد تم الاطلاع على جميع الأقسام والمنح المتوافرة بالجامعة مثل منح الموهوبين والمتفوقين، وتزودنا بالمنشورات والمطويات، نشكر كل القائمين على هذا الصرح العظيم، ونتمنى له دوام الرقي والتقدم.

استقبال حافل

وقال عدنان عثمان أستاذ الأحياء بمدارس التربية السعودية: الهدف من الزيارة هو تعريف الطلاب على أقسام الجامعة، وليتمكن من لديه الرغبة في التسجيل من معرفة الأقسام التي تناسبه، وليتعرف الطلاب على موقع الجامعة من أماكن سكنهم؛ لأن بعض الطلاب أتوا من خارج الرياض، مشيراً إلى أن الاستقبال كان حافلاً وممتازاً جداً، وأنهم شاهدوا في بداية الملتقى فيلماً توثيقياً لأقسام الجامعة، ومضيفاً أن الجوائز التي أشرف على توزيعها مدير الجامعة، كان لها أثر جيد في نفوس الجميع.

زيارة مهمة

وقال الأستاذ خالد سلمان من مدارس المناهج الأهلية: تعرفنا من خلال الزيارة على أقسام الجامعة وتخصصاتها، ومثل هذه الزيارة تعدّ مهمة جداً بالنسبة للطالب للتعرف على السنة التحضيرية وكيفية التسجيل وكيفية الحصول على منح دراسية، مشيراً إلى أن استعدادات الجامعة للملتقى كانت طيبة وممتازة، وكان الاستقبال جيداً.

من الملتقى

- مدير الجامعة ووكلاؤها زاروا أجنحة الملتقى واستمعوا إلى شروح القائمين عليها حول المواد المعروضة، وكانوا حاضرين بشكل مكثف طيلة انعقاد الملتقى.
- باشر الدكتور اليماني السحوبات (الأربعة) التي أجريت في الملتقى، وقدم الجوائز للفائزين، كما قدم هدايا للأساتذة المرافقين للطلاب.

  • Copyright 2016 Prince Sultan University, Saudi Arabia | Copyright and Disclaimer / Privacy
  • Contact us: P.O.Box No. 66833 Rafha Street, Riyadh 11586 Saudi Arabia
    Tel : 966 -11 -494-8000, 454-8489 Fax: 966 -11 -454-8317
    email : info@psu.edu.sa